WATCH LIVE BROADCAST
COMPUTER USERS
IPHONE & IPAD USERS
ANDROID USERS
Saturday    6 June 2020    1 بؤونه 1736
قناة سي تي في هي القناة الرسمية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، تحت رعاية قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أدام الله رئاسته لنا سنينًا عديدة وأزمنة سلامية هادئة مديدة. وتقوم القناة بتقديم كافة أنواع الفنون والبرامج التليفزيونية التي تعكس أصالة وجوهر وسلامة العقيدة الأرثوذكسية ورسالة الكنيسة القائمة على المحبة والسلام في إطار من الحرفية الإعلامية. وقد انطلق البث التجريبي لها يوم 12 / 11 / 2007،
السنكسار
1 بؤونه 1736
إستشهاد القديس أبي فام الجندي
في هذا اليوم تعيد الكنيسة بتذكار القديس العظيم أبي فام الجندي . ولد هذا القديس ببلدة أوسيم ( الجيزة ) من أب يدعي أنسطاسيوس وكان ذا مركز رفيع وكانت أمه قديسة تدعي سوسنة ، فرق أمواله على أعمال البر وتقدم للإستشهاد في عهد دقلديانوس أمام أرمانيوس والي الإسكندرية فعذبه كثيرا ثم أرسله إلى إريانوس والي أنصنا ( ملوي ) وقد غالي في تعذيبه ولكن ملاك الرب كان يظهر له ويقويه وكان القديس أبو فام يشخص نحو السماء وأخيرا قطعوا رأسه ثم أخذ المؤمنون جسده ودفنوه بإكرام في تل من الرمال غرب طما ( سوهاج ) وقد أكمل جهاده في السابع والعشرين من شهر طوبه في إحدى سنوات حكم دقلديانوس في القرن الرابع وقد بنيت على اسمه كنيسة بطما وأخري بأوسيم صلاته تكون معنا ولربنا المجد دائمًا آمين

إستشهاد القديس قزمان الطحاوي ورفقته
في مثل هذا اليوم إستشهد القديس قزمان الطحاوي ورفقته صلاتهم تكون معنا . آمين

تكريس كنيسة القديس لاونديوس الشامي
في هذا اليوم تذكار تكريس كنيسة القديس لاونديوس الشامي وذلك أنه لما إستشهد هذا القديس بمدينة طرابلس في الثاني والعشرين من أبيب أنفقت امرأة مسيحية زوجة أحد كبار القواد أموالا كثيرة وأخذت جسده المقدس وكفنته في ثياب غالية ووضعته في تابوت داخل بيتها وصنعت له صورة وعلقت أمامها قنديلا وحدث ان دقلديانوس غضب على زوجها القائد ووضعه في سجن أنطاكية فحزنت وصلت إلى الله متوسلة بقديسه لاونديوس ان يخلص زوجها من السجن فقبل الله صلاتها حيث ظهر القديس لاونديوس لهذا القائد وهو في السجن وقال له : " لا تحزن ولا تكتئب فأنك غدا ستخلص وتأكل مع الملك وأيقظه من نومه فأرتعب فزعا فقال له القديس : " أيها الملك أنني جئت إليك لتأمر بإطلاق سراح القائد وتدعه يذهب إلى بيته لئلا تهلك " فأجابه وهو يرتعد " كل ما تأمرني به يا سيدي أفعله " وفي الغد أستحضر الملك القائد من السجن وأكرمه وطيب خاطره وتناول معه الطعام على مائدته وأعلمه بأمر الفارس الذي ظهر له ثم صرفه إلى بلده ولما وصل طرابلس موطنه وقص الخبر على زوجته وأهله قالت له زوجته " ان الذي تم لك من الخير إنما هو ببركة القديس لاونديوس ثم كشفت له عن الجسد فتبارك منه . ولما رأى وجهه عرف أنه هو الذي ظهر له في السجن وبعد هلاك دقلديانوس بنوا كنيسة على اسمه ونقلوا جسده إليها باحتفال عظيم وكرست في هذا اليوم صلاته تكون معنا .آمين

نياحة القديس كاربوس أحد السبعين رسولاً
في مثل هذا اليوم أيضا تنيح القديس كاربوس أحد السبعين الذين انتخبهم السيد المسيح للتبشير والكرازة فخدم في بلاد اليهودية وبعد ان حضر القديس بولس الرسول مجمع أورشليم بدأ رحلته التبشيرية الثانية في سنة 51 م فأختار القديس كاربوس ليمضي معه ولما أسس القديس بولس الكنيسة في ترواس . رسم هذا القديس أسقفا عليها وفي طريق عودة القديس بولس إلى أورشليم في ربيع سنة 58 م مر على ترواس ليفتقد الكنيسة هناك وليطمئن على القديس كاربوس ، وقبل أسر القديس بولس الأخير في روما عرج على ترواس حيث أودع قسما من أمتعته عند القديس كاربوس . وفي ذلك الوقت قبض على القديس بولس حتى أنه لم يتمكن من أخذ متاعه ولذلك كتب فيما بعد من روما في رسالته الثانية إلى تلميذه تيموثاوس يقول له الرداء الذي تركته في ترواس عند كاربوس أحضره متي جئت والكتب أيضا ولا سيما الرقوق ، ولما أكمل القديس كاربوس عمله التبشيري وخدم بأمانة ورعى رعية المسيح أحسن رعاية تنيح بسلام . بركة صلواته فلتكن معنا آمين .

إستشهاد القديس زكام
إستشهاد القديس زكام صلاته تكون معنا و لربنا المجد دائمًا أبديًا آمين .

وتم نقل أول حدث على الهواء مباشرة بعد يومين فقط يوم 14 / 11 / 2007، وقد كان هذا الحدث هو الاحتفال بالعيد السادس والثلاثون لتجليس أبينا المتنيح البابا المعظم الأنبا شنوده الثالث بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية. وقد تم إضافة البث الحي عن طريق الانترنت ليس بعد هذا بكثير لخدمة أبناء الكنيسة في كل أنحاء العالم ممن لا يستطيعون أن يشاهدوا بث القناة على شاشات التليفزيون. ثم بعد هذا أيضًا تم إضافة البث الحي لأجهزة iPhone و iPad و Android حتى يتمكن أبناء الكنيسة ممن يستخدمون هذه الأجهزة من مشاهدة البث الحي للقناة في أي وقت حتى وإن لم يكونوا أمام شاشة تليفزيون أو كومبيوتر.